السبت 28-01-2023 12:06:50 م : 6 - رجب - 1444 هـ
آخر الاخبار

أمين عام الإصلاح يتلقى برقية شكر جوابية من أمين عام التنظيم الوحدوي الناصري

الخميس 29 ديسمبر-كانون الأول 2022 الساعة 10 مساءً / الإصلاح نت – خاص

  

 

تلقى الأمين العام للتجمع اليمني للإصلاح، الأستاذ عبدالوهاب الآنسي، برقية شكر جوابية من الأمين العام للتنظيم الوحدوي الشعبي الناصري، عبدالله نعمان.

وعبر نعمان باسمه وباسم قيادة وقواعد التنظيم الوحدوي الناصري، بجزيل الشكر وعميق الامتنان إلى أمين عام الاصلاح ولقيادات وقواعد الحزب، على تهنئتهم للتنظيم بمناسبة الذكرى الـ 57 لتأسيسه.

وأكد حرص التنظيم الناصري على تعزيز علاقته بالتجمع اليمني للإصلاح وتطويرها على أساس القيم والثوابت الوطنية والأهداف المشتركة.

كما أكد الحرص على العمل المشترك مع الإصلاح، ومع أحزاب التحالف الوطني، والأحزاب والمكونات السياسية والقوى الجديدة خارج التحالف لمواجهة القوى السلالية والكهنوتية ومشاريعها المتخلفة، والانتصار لمبادئ وأهداف ثورتي سبتمبر وأكتوبر، واستعادة الدولة، وإنهاء الحرب ومعالجة أثارها، وإحلال السلام، وإنجاز ما تبقى من مهام المرحلة الانتقالية، وبناء دولة اليمن الاتحادي على أساس المواطنة المتساوية، والشراكة في السلطة والثروة وفق مضامين مخرجات الحوار الوطني.

وقال نعمان إن نجاح العمل المشترك في تحقيق هذه النتائج يتوقف على قدرة الأحزاب والقوى والمكونات السياسية في تجاوز خلافاتها، وبناء التوافقات، وتقديم التنازلات، وإجراء المراجعة والتقييم للمرحلة السابقة، بموضوعيه وتجرد وشفافية، بقصد الوصول إلى فهم مشترك لطبيعة المرحلة، وتحديد الأخطاء والخطايا وأسباب الفشل والإخفاق، والعمل على تجاوز تلك الأسباب وتصويب الأخطاء والقبول بإجراء إصلاحات عميقة وجذرية.

وعبر أمين عام التنظيم الناصري عن يقينه بأن إنهاء الحرب والدخول في عملية سياسية، يتطلب من جميع الأحزاب والقوى السياسية العمل المشترك بمختلف الوسائل لبناء عوامل قوة من شأنها أحداث تعديل في موازين القوى، تجبر الحوثيين على العودة إلى طاولة الحوار، وتوفير الظروف الموضوعية للدخول في عملية سياسية، تفضي إلى تسويه تقوم على أساس المرجعيات المعترف بها دوليا، تحقق سلام عادل ومستدام.

 

نص الرسالة:

الأخ الاستاذ/ عبدالوهاب الآنسي        

الأمين العام للتجمع اليمني للإصلاح                المحترم

تحيه طيبة وبعد،

باسمي وباسم قيادة وقواعد التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري أتقدم إليكم ولقيادات وقواعد التجمع اليمني للإصلاح بجزيل الشكر وعميق الإمتنان على تهنئتكم لنا بمناسبة الذكرى الـ 57 لتأسيس التنظيم، ونجدها مناسبة لتأكيد حرصنا على تعزيز علاقة التنظيم بالتجمع اليمني للإصلاح وتطويرها على أساس القيم والثوابت الوطنية والأهداف المشتركة، كما نؤكد حرصنا على العمل المشترك مع حزبكم ومع أحزاب التحالف الوطني، والأحزاب والمكونات السياسية والقوى الجديدة خارج التحالف لمواجهة القوى السلالية والكهنوتية ومشاريعها المتخلفة، والانتصار لمبادئ وأهداف ثورتي سبتمبر وأكتوبر، واستعادة الدولة، وإنهاء الحرب ومعالجة أثارها، وإحلال السلام، وإنجاز ما تبقى من مهام المرحلة الانتقالية، وبناء دولة اليمن الاتحادي على أساس المواطنة المتساوية، والشراكة في السلطة والثروة وفق مضامين مخرجات الحوار الوطني.

على إن نجاح العمل المشترك في تحقيق هذه النتائج يتوقف على قدرة الأحزاب والقوى والمكونات السياسية في تجاوز خلافاتها، وبناء التوافقات، وتقديم التنازلات، وإجراء المراجعة والتقييم للمرحلة السابقة، بموضوعيه وتجرد وشفافية، بقصد الوصول إلى فهم مشترك لطبيعة المرحلة، وتحديد الأخطاء والخطايا وأسباب الفشل والإخفاق، والعمل على تجاوز تلك الأسباب وتصويب الأخطاء والقبول بإجراء إصلاحات عميقة وجذرية.

إننا على يقين بأن إنهاء الحرب والدخول في عملية سياسية، يتطلب من جميع الأحزاب والقوى السياسية العمل المشترك بمختلف الوسائل لبناء عوامل قوة من شأنها أحداث تعديل في موازين القوى، تجبر الحوثيين على العودة إلى طاولة الحوار، وتوفير الظروف الموضوعية للدخول في عملية سياسية، تفضي إلى تسويه تقوم على أساس المرجعيات المعترف بها دوليا، تحقق سلام عادل ومستدام.

وفقكم الله وسدد خطاكم.. وتقبلوا خالص التحايا وبالغ التقدير

 

         عبدالله نعمان محمد

الأمين العام للتنظيم الوحدوي الشعبي الناصري

28/12/2022