الإثنين 15-08-2022 21:25:42 م : 17 - محرم - 1444 هـ
آخر الاخبار

عدد مناقب الفقيد الذي رحل في ذروة عطائه..

اصلاح البيضاء: خسرت المحافظة برحيل النقيب أحد طليعة اليمن المنافحين عن الوطن وحريته

الإثنين 04 يوليو-تموز 2022 الساعة 01 صباحاً / الإصلاح نت – مأرب

  

 

نعى المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بمحافظة البيضاء القيادي المناضل مختار محمد أحمد النقيب رئيس الدائرة الإعلامية بالمكتب التنفيذي للإصلاح والذي وافاة الأجل مساء الأحد بعد حياة حافلة بالتضحية والعطاء المستمر.

وفي بيان نعي، أكد إصلاح البيضاء، أن الرحيل المبكر للنقيب خسارة فادحة ليس على محافظة البيضاء فحسب وانما على اليمن عموما.

وأوضح أن الفقيد الفذ وهو في ذروة عطائه الوطني، يذود عن الوطن وكرامة أبنائه وعن دينه وعن الدولة والجمهورية والهوية الوطنية.

وأكد أن الفقيد النقيب كان من طليعة رجال اليمن الأشاوس الذين تصدوا لمليشيات الحوثي الانقلابية ومشروعها الإيراني، وكان مقدمة أبناء محافظته ينافح عن الوطن، وظل طوال السنوات الماضية باذلا نفسه وجهده ووقته حتى لحظة وفاته مساء اليوم وهو صائم يتناول الافطار.

وقال إصلاح البيضاء إن المحافظة فقدت واحدا من خيرة رجالاتها الأوفياء وأبنائها المخلصين الذي خاض غمار العمل السياسي والإعلامي يجمع ولا يفرق ويجسد قيم العدالة والحرية؛ عنوانا للحكمة والحوار والتسامح وداعيا إلى وحدة الصف والكلمة.

وأشار إلى شغله منصب رئيس للدائرة الإعلامية بالمكتب التنفيذي للإصلاح بالبيضاء وتصدره الجبهة الإعلامية في مواجهة المليشيات الحوثية الإنقلابية، حيث كان الصوت الاقوى للمقاومة والجيش الوطني في المحافظة وكان صوتا يمنيا شاملا.

وعدد البيان مناقب الفقيد دماثة وشخصيته الاجتماعية وسعيه المتواصل لتقديم الخدمة للناس سواء في مجاله الإعلامي أو في المجالات المختلفة.

وتقدم بأصدق العزاء والمواساة إلى أبنائه وأسرته ورفاقه وزملائه والى كافة أعضاء وكوادر الإصلاح وكل تلاميذ ومحبي الفقيد وإلى احرار اليمن عموما، سائلين الله تعالى أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته وأن يلهم الجميع الصبر والسلوان.

 

نص بيان النعي:

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدالله القائل (من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر ومابدلوا تبديلا)

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره ينعى المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بمحافظة البيضاء إلى أسرة الفقيد والى أبناء محافظة البيضاء والى أبناء الشعب اليمني كافة رحيل الاستاذ مختار محمد أحمد النقيب رئيس الدائرة الإعلامية بالمكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بمحافظة البيضاء؛ والذي وافاة الأجل مساء اليوم الأحد الموافق 3 يوليو 2023م بعد حياة حافلة بالتضحية والعطاء المستمر في في سبيل الله ثم الوطن.

لقد مثل الرحيل المبكر للأستاذ مختار النقيب خسارة فادحة ليس على محافظة البيضاء فحسب وانما على اليمن عموما؛ فقد رحل فقيدنا الفذ وهو في ذروة عطائه الوطني، يذود عن الوطن وكرامة أبنائه وعن دينه وعن الدولة والجمهورية والهوية الوطنية.

لقد كان الفقيد رحمه الله في طليعة رجال اليمن الأشاوس الذين تصدوا لمليشيات الحوثي الانقلابية ومشروعها الإيراني فكان في مقدمة أبناء محافظته ينافح عن الوطن وحريته بعزم لا يلين وهمة تناطح السحاب وظل طوال السنوات الماضية باذلا نفسه وجهده ووقته حتى لحظة وفاته مساء اليوم وهو صائم يتناول الافطار.

إن محافظة البيضاء برحيل الاستاذ مختار النقيب تخسر واحدا من خيرة رجالاتها الأوفياء وأبنائها المخلصين الذي خاض غمار العمل السياسي والإعلامي يجمع ولا يفرق ويجسد قيم العدالة والحرية؛ عنوانا للحكمة والحوار والتسامح وداعيا إلى وحدة الصف والكلمة.

لقد عمل الفقيد من خلال منصبه رئيسا للدائرة الإعلامية بالمكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بالبيضاء على تصدر الجبهه الإعلامية في مواجهة المليشيات الحوثية الإنقلابية فكان الصوت الاقوى للمقاومة والجيش الوطني في المحافظة وكان صوتا يمنيا شاملا.

لقد عرف الفقيد بدماثة الاخلاق وتعامله الطيب مع كل فئات المجتمع باختلاف انتماءاتهم وحضي بحب الناس لما عرفوا عنه من صفات حميدة واخلاق نبيلة وسعيه المتواصل لتقديم الخدمة للناس سواء في مجاله الإعلامي أو في المجالات المختلفة.

وأننا إذ نعبر عن حزننا العميق في رحيل الإعلامي الفذ والصحفي البارع والمقاوم الشرس الاستاذ مختار النقيب فإننا ننتقدم بأصدق العزاء والمواساة إلى أبنائه وأسرته ورفاقه وزملائه والى كافة أعضاء وكوادر الإصلاح وكل تلاميذ ومحبي الفقيد وإلى احرار اليمن عموما سائلين الله تعالى أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته وأن يلهم الجميع الصبر والسلوان وأن يخلفه على الوطن بخير.

 

صادر عن المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بمحافظة البيضاء

 

الاحد ٣ يوليو ٢٠٢٢م

4 ذو الحجة 1443 هجرية